أخبار محلية

الحريري من بكركي : هناك 3 مرشحين ومن ينتخب رئيسا نكون أول المهنئين له

استقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي في الصرح البطريركي في بكركي الرئيس سعد الحريري في حضور السيد نادر الحريري.

وكان في استقبال الرئيس الحريري النائب البطريركي العام المطران بولس صياح ومستشار الرئيس الحريري الدكتور داوود الصايغ ومدير الاعلام والبروتوكول في بكركي وليد غياض وامين سر البطريرك الاب ايلي الخوري وامين سر البطريركية الاب رفيق الورشا.

وعند مدخل الصرح الداخلي، استقبل البطريرك الراعي الحريري وهنأه بسلامة العودة من الخارج وقال له:”ان عودتك الى لبنان حركت البلد”.

وقال الرئيس الحريري بعد اللقاء: “الزيارة عزيزة على قلبي ولا سيما أن هناك تواصلا دائما مع بعضنا، ونأتي الى هذا الصرح للاستماع الى رأي البطريرك، ولا شك انه بالنسبة له ولنا فإن موضوع رئاسة الجمهورية هو الأساس وانتخاب الرئيس هو الأساس واللعبة الديموقراطية هي الأساس. اليوم كما تعلمون هناك 3 مرشحين ويجب أن يتم انتخاب أحدهم، وكما قلت سابقا فإن من ينتخب رئيسا نكون من أوائل المهنئين له، ويجب الضغط على جميع النواب أن يمارسوا حقهم الدستور كي ينتخبوا رئيسا للجمهورية”.

وأضاف: “قلت سابقا، البعض يعتبر ان الإمتناع وعدم الذهاب الى مجلس النواب هو حقه الدستوري، لكن إبقاء الفراغ على هذا الشكل بخاصة في رئاسة الجمهورية هو برأيي خيانة للدستور، وأتمنى على الجميع الذهاب جميعا الى مجلس النواب لانتخاب رئيس للجمهورية”.

وعما قاله للعماد عون خلال لقائه به في باريس أن اقنع الدكتور جعجع وسنسير معا، واليوم حصل ذلك وجعجع رشح عون، أجاب: “هناك كلام من هذا القبيل، قيل في أكثر من مكان وليس في باريس، وهناك أيضا أمور أخرى قيلت في موضوع الرئاسة، ولكن نحن التزمنا مع مرشح وطلبنا منذ سنة وتسعة أشهر وقبل الفراغ بأن يكون هناك حوار، أما اليوم الذين رشحوا أنفسهم في بكركي هم أربعة: الدكتور جعجع، العماد عون، الرئيس الجميل والوزير فرنجية، والكل قال ان أي شخص يأتي منهم هم راضون، ونحن عملنا على هذا الأساسي عندما كانت الأمور راكدة”.

وأضاف: “لا شك أن قانون الإنتخاب للجميع، ونحن لدينا اتفاقنا مع القوات اللبنانية بهذا الخصوص، فلنقل ان هذا القانون قد مر فأين الرئيس إذا؟ وهل نقف أمام إنجاز قانون انتخاب ونقول ماذا نفعل بعد ذلك؟”.

وتابع ردا على سؤال:”هناك 4 قوى مسيحية تم ترشيحهم ولا دخل لي بهذا، هم من قال ان هناك 4 مرشحين وليس أنا وهم أتوا الى بكركي”.

وعما يمكن أن يقدمه الوزير فرنجية ولا يقدمه العماد عون؟ أجاب: ” نحن ملتزمون مع مرشح والكلام واضح بالنسبة إلي إضافة الى اننا سنكمل في هذا الإلتزام، هناك لعبة ديموقراطية ونحن بلد ديموقراطي، نحن لسنا في بلد حيث هناك مرشح واحد فقط لا غير، وحقنا في الدستور الذهاب الى مجلس النواب لانتخاب أي مرشح”.

وردا على سؤال قال: “سمعت من البطريرك الراعي اليوم تمنيه بالنزول الى المجلس النيابي لإنهاء الفراغ بأسرع وقت”.

وقبيل مغادرته الصرح، اطمأن الرئيس الحريري على صحة البطريرك صفير، ثم ألقى التحية على أعضاء الهيئات الإقتصادية التي كانت تعقد اجتماعها في بكركي، مثنيا على عملها، آملا نجاح كل المساعي التي يبذلها ويقدمها البطريرك الراعي على كافة الأصعدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى