أخبار محلية

خلع بوابة شركة مكتف… وعناصر من أمن الدولة يرافقون القاضية عون إلى الداخل

بعد فشل القاضية غادة عون بدخول شركة مكتف للصيرفة اليوم، نجحت منذ قليل بدخول الشركة، بعد الاستعانة بعدد من مناصريها.

وفي التفاصيل، لم يسمح بداية للمدعية العامة الاستئنافية في جبل لبنان، القاضية غادة عون، بالدخول إلى مكاتب “شركة مكتف للصيرفة” في عوكر لأنّ الشركة اعتبرت أنّ “الملف أصبح بيد القاضي سامر ليشع”.

وبعدها أجرت القاضية عون اتصالات من داخل سيارتها وأصرت على البقاء، وسط توافد عدد من مؤيديها ومناصريها إلى أمام الشركة، دعما لها.

ولاحقاً، أقدمت المجموعات المؤيدة للقاضية عون على خلع الباب الخارجي لشركة “مكتّف” لمساعدتها على الدخول بسيارتها إلى الداخل، لتتوجه عون بعدها إلى مدخل الشركة بعدما طلبت من المحامي رامي عليق مرافقتها وإحضار حدّاد لخلع الاقفال واقتحام المبنى.

هذا ودخلت عون إلى الشركة وسط مؤازرة من أمن الدولة، فيما تطلب القوى الأمنية من المتظاهرين المغادرة والاعتصام خارج الأملاك الخاصة.

بدوره، اعتبر المدير العام لشركة مكتّف، ميشال مكتف ان ” كلّ شيء بات مستباحاً مع قيام أفراد لا صفة لهم بخلع أبواب مؤسسة خاصة وأنا أخاف من أن يكون هذا الأمر تحضيراً لشيء أكبر بكثير ويجب أن يتم وضع حدّ لهذا الأمر”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى