متفرقات

حادثة غربية … أم تكتشف أن زوجة ابنها هي ابنتها

في حادثة غريبة، اكتشفت أم في الصين أن العروس التي من المفترض أن يتزوجها ابنها هي في الحقيقة ابنتها المفقودة منذ زمن طويل.

ودخلت الأم في نوبة شديدة من البكاء بعد هذا الاكتشاف الذي وقع خلال حفل زفاف ابنها في سوتشو بمقاطعة جيانغسو في الصين في 31 آذار.

وبحسب المعلومات، فقد اكتشفت الأم أن العروس هي ابنتها بعد رؤية وحمة، أو علامة خلقية، على يدها، فأصيبت بالصدمة وتذكرت أن ابنتها لديها واحدة مماثلة.

وأشارت التقارير الى أن الأم سرعان ما اقتربت من عائلة العروس وسألت عما إذا كانت متبناة.

واللافت أن هذا السؤال صدم العائلة لأن قصة التبني بقيت سراً طوال هذه السنوات. ومع ذلك، فقد كشفت العائلة عن أنها تبنت الفتاة منذ نحو 20 عاماً، عندما عُثر عليها على جانب الطريق.

وعند التعرف إلى والديها البيولوجيين، انفجرت العروس أيضًا بالبكاء ولفتت الى أن مقابلة والدتها الحقيقية هو في الحقيقة “أسعد من يوم الزفاف نفسه”.

والصادم في القصة، هو أن الفتاة كانت وبالرغم من هذه الحقيقة قادرة على الزواج من عريسها، لأنه ليس شقيقها الأكبر، إذ كشفت والدته أنه ابنها بالتبني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى