متفرقات

الطبيب اللبناني ادهم رمال رئيسا لقسم الجراحة الآلية في المستشفى الطبي الجامعي الفرنسي في اورليون

عين الدكتور ادهم رمال ( 50 عاما من بلدة الدوير الجنوبية) رئيسا لقسم الجراحة الآلية ومديرا للهيئة الطبية المسؤولة عن الجراحة عبر الرجل الآلي (ROBOT) في المستشفى الطبي الجامعي الفرنسي في مدينة اورليون الفرنسية. كما منح شهادة أستاذ محاضر ( PROCTOR ) في فرنسا واوروبا وباقي دول العالم لتعليم الاطباء الجراحين كيفية العمل الجراحي عبر هذه التقنية.

وكان الدكتور رمال عين عام 2019 رئيسا لقسم جراحة المسالك البولية في مستشفى Hôpital de la source Orléans” الفرنسي، ونتيجة خبرته الطبية الواسعة، استطاع اجراء مئات العمليات الجراحية بواسطة الروبوت، ومنها عمليات حساسة وخطيرة وتكللت بالنجاح، وهو من مؤسسي ورئيس مشروع “الجراحة الالية منذ العام 2013 في مستشفى اورليون الجامعي الفرنسي”. وجراء هذا الانجاز، (الروبوت الجراحي)، باتت العمليات الجراحية اكثر دقة وسرعة وفاعلية. واستقبل القسم الذي يترأسه الدكتور رمال مئات المرضى من مختلف انحاء العالم للمعالجة بهذه التقنية.

أعلان
بواسطة
مصطفى الحمود

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى