أخبار دولية

ما سرّ العلاقة المتينة بين الليدي غاغا وجو بايدن؟

في شهر تشرين الثاني الماضي، نشرت المغنية الأميركية الشهيرة الليدي غاغا صورة لها مع الرئيس الاميركي جو بايدن، وعلقت عليها قائلة: “هذه صورة لي في ولاية بنسلفانيا عندما كنت أعيش في لانكستر. أنا أحب هذه الولاية. أنا هنا الآن

وأضافت: “هذا المكان مليء بالناس الطيبين، ذوي القلوب الطيبة مثل جو بايدن. إنه صديق جيد. إنه الرئيس الذي تحتاجه هذه البلاد ليجمعنا معا مجددا. صوتوا لجو بايدن…”.تؤكد التغريدة المذكورة على العلاقة الجيدة التي تربطها بالرئيس بايدن، وهي التي تُهاجم منذ فترة الرئيس السابق دونالد ترامب وحملته الانتخابية على مواقع التواصل بسبب دعمها المستمر لبايدن.

وتزامناً مع حفل تنصيب الرئيس بايدن، كانت الليدي غاغا حديث مواقع التواصل، بعدما اعتلت منصة الحفل وافتتحته بالنشيد الوطني الاميركي.والليدي غاغا هي من أبرز المؤيدين للرئيس بايدن ، ومنذ اللحظة الأولى من إعلانه خوضه سباق الترشح للرئاسة في 2020، غرّدت عبر “تويتر”: “جو بايدن وكامالا هاريس والشعب الأميركي، لقد أعطيتم العالم واحدة من أعظم الأعمال اللطيفة والشجاعة التي شهدتها الإنسانية على الإطلاق.. لا شيء سوى الحب لقائدنا الجديد ونائبته المنتخبين لدخول البيت الأبيض”.

وكانت غاغا نجمة الحفل من دون منازع ، رغم انها لم تكن الفنانة الوحيدة المشاركة، وغنّت بعدها النجمة جينيفر لوبيز، كما شارك في الحفل عدد من نجوم الصف الاول في هوليوود. وبعد آدائها، شوهدت ليدي غاغا تشكر جو بايدن وكامالا هاريس، قبل أن تتوقف لتقول لميشيل أوباما: “تبدين رائعة”.

تم الإشادة بأدائها على مواقع التواصل الاجتماعي، وسارع المعجبون إلى مشاركة أفكارهم حول ملابسها، والتي شعر الكثيرون أنها تشبه الملابس التي ترتديها الشخصيات في أفلام The Hunger Game.لا يعتبر دعم الليدي غاغا للرئيس بايدن جديداً، بل تربطها به علاقة منذ سنوات وتحديداً، حين كان نائباً للرئيس الأميركي السابق باراك أوباما، وتعاون معه قبل ثلاث سنوات، بوضع مشروع خاص، يهدف إلى مكافحة الاعتداء الجنسي في الجامعات الاميركية.حينها، أخذ هذا المشروع منعطفا جديدا، لأنه أصبح يشمل أي شخص يقع ضحية للاعتداء الجنسي.

فلم تتردد غاغا التي اختارت الرئيس بايدن كحليف لها للتصدي لهذه الآفة، في المشاركة بتجربتها الخاصة، حيث صرحت في مقطع فيديو على تويتر: “لقد تمكنت من اجتياز أزمة الاعتداء الجنسي الذي تعرضت له”، وانه من الضروري الخروج من الصمت للتعريف بهذه الجريمة ومكافحتها.

وأضافت:”يجب التحدث عن ذلك لاشخاص في محيطك تثق بهم، لأنهم سيستمعون اليك، ويساعدونك بالتأكيد على تجاوز هذه الازم”.ويُذكر أنّها تعرضت للإعتداء الجنسي حين كانت في عمر الـ19.وشاركت غاغا في الدورة الـ 88 من الأوسكار في 2015 بعد ترشّحها لنيل أوسكار أفضل أغنية عن Till it Happens to You والتي كتبت خصيصاً كأغنية للفيلم الوثائقي The Hunting Groun الذي يسرد قصصاً حقيقية عن الاغتصاب والتحرّش الجنسي داخل الجامعات، وكيف تتكتم إدارات المؤسسات العلمية عليها، مواكباً إصرار الضحايا على إكمال الدراسة ومعاقبة الجناة في الوقت نفسه.حضر بايدن حفل الاوسكار وقدّم غاغا على المسرح، ووصفها بانها من أشجع الناجين من إعتداء جنسي وذلك بسبب دورها في رفع مستوى الوعي حول الاعتداء الجنسي في الجامعات.

بعدها أطلقا حملة البيت الأبيض التي تحمل عنوان It’s On Us وتهدف إلى نشر الوعي للحماية من الإعتداءات الجنسية. وضمن الحملة نشرت غاغا فيديو إلى جانب بايدن، يوجّهان فيه رسالة قوية ضد التحرّش الجنسي، مؤكدَيْن أنّ المسؤولية تقع على الجميع.

أعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى