الابراج

#توقعات_الابراج_ليوم_الجمعة ١ كانون الثاني ٢٠٢١

الحمل

مهنياً: تحتاج إلى الانتهاء من العديد من الأمور اليوم، لذا لا تضيع أي قدر تمتلكه من الوقت، سيكون عليك أن تحسب لكل خطوة حسابها بدقة شديدة.
عاطفياً: الخطأ الذي أدى إلى فقدان شريكك لم يكن خطأك في الواقع، عليك أن تريح ضميرك من هذه الناحية لأنه لا ذنب لك في الحقيقة.
صحياً: لا تجعل كل اهتمامك الصحي منصبًا على جانب واحد في حياتك، عليك أن تفكر في الأمور كلها بشكل متوازن.

الثور

مهنياً: الثقل الكبير الملقى على عاتقك في العمل يجعلك غير قادر على الأداء بشكل مثالي، عليك أن تتخلص منه إذا أردت أن تبدأ يومك بشكل طبيعي كالآخرين.
عاطفياً: : لا تبدأ بإفساد ما عملت سنوات طويلة من أجل تأسيسه، العلاقة التي تخوضها في مرحلة الخطر الكبير، وعليك التزام الحذر الكامل.
صحياً: لا أزمات صحية لا يمكن تخطيها، فقط تحلى بالثقة بنفسك وبقدراتك وسوف تتمكن من تخطي أي مشكلة.

الجوزاء

مهنياً: قد تنشغل بعمل في اليوم الأول، من العام الجديد وتضع مخططات وتوجه الآخرين، فتقود فريقاً أو تباشر بمواجهة بعض المعنيين بقضية.
عاطفياً: تمر ببعض الخيبة والتراجع عن علاقة عاطفية جديدة ضللتك أو اعتقدت أنها الأفضل لك، فتصدمك الوقائع.
صحياً: لا تعتمد على الحمية الغذائية فقط، بل يجب أن ترافقها الرياضة المكثفة للتخلص من السمنة.

السرطان

مهنياً: يسطع نجمك في مجال العلاقات العامة وتنجح حين يفشل الآخرون في مدّ جسور التعاون.
عاطفياً: إياك أن تستسلم أمام ضغوط الشريك، فهو يحاول دفعك إلى الخضوع له وتنفيذ مطالبه بغية وضعك أمام الأمر الواقع لفرض سيطرته عليك.
صحياً: استسلم كلياً للرياضة بدل الاستسلام للخمول، فالأولى منافعها كبيرة، والثاني العكس تماما.

الاسد

مهنياً: يكون هذا اليوم منطلقاً لمسيرة اخرى متميّزة تتيح امامك فرصاً مهنية استثنائية
عاطفياً: تغضب بسبب وضع تفقد السيطرة عليه، فلا ترم نفسك في متاهات مجهولة النتيجة لا تعرف كيف تخرج منها.
صحياً: لا تتهرب من المشاركة في أي نشاط رياضي تحت ذريعة أنك مشغول أو متعب أو لديك ارتباط ما.

العذراء

مهنياً: اندفاعك وعدم سيطرتك على انفعالاتك يوقعانك في الأخطاء في عملك، لذا حاول أن تتجنب المشاحنات بين زملائك لأن ذلك يعرضك للانتقادات من قبل مديرك.
عاطفياً: شخصيتك قوية لكن بالرغم من ذلك تكون ضعيفاً مع شريك حياتك، لأنك لا تحب أن تراه حزينًا، وتترك له اتخاذ القرارات.
صحياً: لا تحب أن تصاب بالإعياء فتحاول دائمًا أن تتخذ الإجراءات اللازمة لتجنب الإصابة بالمرض، وتحرص على زيارة الطبيب وتلتزم جيدًا بتناول الأدوية فى مواعيدها.

الميزان

مهنياً: يوم جميل لأنك تخرج من دائرة التحفّظ والقوقعة، وتطلّ على الحياة بروح رياضية عالية.
عاطفياً: تعيش مشاعر عميقة وأجواء رومانسية ساحرة ويلعب الحبيب دوراً هاماً في نجاح علاقتكما العاطفية.
صحياً: كن قوي العزيمة والشكيمة ولا تضعف أمام المغريات التي قد تؤذي صحتك.

العقرب

مهنياً: تهتم بأعمال كثيرة على الرغم من أنك تقبل على عام جديد، إلا أن اتصالاتك تبدو صاخبة، لكن حذار بعض التوتر.
عاطفياً: تتاح لك فرص رومانسية حاول ألا تتجاهلها، وتعرف علاقتك الغرامية مناخاً سعيداً وجيداً هذا اليوم.
صحياً: تخوض مغامرة تعكّر وضعك الصحي بعض الشيء، لكنك سرعان ما تستعيد عافيتك ونشاطك.

القوس

مهنياً: تعالج أمراً مهنياً طارئاً في بداية الشهر ربما يحدد نجاحك المهني في المستقبل ثم تدخل في فترة من الأعمال المهمة والمنسجمة مع طموحك.
عاطفياً: تواجه بعض الصعوبات والتحديات في علاقتك مع الحبيب، ولكن فهمك الصحيح لقوانين الحياة وصبرك واستعدادك للتضحية تحطم كل العقبات.
صحياً: أكثر من شرب المياه بعد ممارسة الرياضة وحتى خلال ساعات النهار، ولا سيما إذا كنت تعاني مشاكل في المسالك البولية.

الجدي

مهنياً: تعود اليك الحماسة وتشعر بالاندفاع والطاقة. تميل الى التعبير عن أفكارك بقوّة وشجاعة.
عاطفياً: أنت على موعد مع سلسلة أحداث إيجابية، وتكون محاطاً بأجواء رومانسية تخفف من همومك العملية وتنقلك إلى عالم من الأحلام الوردية.
صحياً: الحفاظ على رشاقتك مهم جداّ، لكن لا تحاول القيام بحمية مزاجية قاسية قد تكون نتائجها سلبية جداً .

الدلو

مهنياً: تكتشف اليوم خيوط مؤامرة تحاك ضدك في العمل، عثورك على هذه الخيوط يمكنك من حماية نفسك بشكل أكبر.
عاطفياً: الحب بالنسبة إليك يمثل شيئًا غامضًا جدًا ومن الصعب التعامل معه، إذا ظللت تفكر بهذه الطريقة فمن المستبعد جدًا أن تدخل في علاقة عاطفية جدية قريبًا.
صحياً: لا تدع مغريات الطعام تفسد عليك الحمية التي بدأتها، أنت بحاجة إلى الاستمرار فيها حتى الوصول إلى الوزن المثالي.

الحوت

مهنياً: سارع إلى تلطيف الأجواء في اليوم الأول، واحذر التراجع في العلاقات المهنية، وكن حريصًا على كل كلمة أو موقف تتخذه.
عاطفياً: تحاول كل ما في وسعك وتختار الكلمات المناسبة في حوارك مع الشريك، السبب هو زلات لسانك المتكررة.
صحياً: تعتقد أن كل ما تقوم به على الصعيد الرياضي غير مفيد، لكنك سرعان ما تغير رأيك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى