أخبار دولية

ترامب لن يسلّم منصبه بسهوله والوضع أشبه بالخطير

تحول الرئيس دونالد ترامب إلى مجموعة هامشية من المستشارين الذين يروجون لتكتيكات مشكوك فيها على نحو متزايد لإلغاء نتائج الانتخابات ، مما خلق وضعًا مؤلمًا و مخيفاً يقول العديد من كبار المسؤولين والأشخاص المقربين من الرئيس إنه أدى إلى مستويات جديه و عاليه من عدم اليقين بشأن كيفية إجراء الانتخابات.

ترامب سوف يقاوم بشده النهاية المقبلة لفترة ولايته.


وقال مسؤول يوم الاثنين “لا أحد متأكد إلى أين يتجه هذا الحدث”. “لا يزال الرئيس موجود لشهر آخر”.
فكرة ترامب ، التي طرحها في اجتماع عالي الوتيره و الذي وصف بالساخن يوم الجمعة في البيت الأبيض ، هي أن يقوم باول بشكل أساسي بتضمينه كمستشار خاص داخل مكتب مستشار البيت الأبيض ، وهو اقتراح لم ينظر إليه مكتب المستشار بلطف ولم يوافق عليه بالمقابل!

وقال مصدر مقرب من الرئيس “هناك مستويات عالية من القلق بشأن أي شيء يتعلق بسيدني باول”.و أضاف “المحامون قلقون للغاية”.
قال مسؤول آخر في الإدارة: “إنه أمر مخيف جدا” ، مضيفًا أن ترامب يبدو “مهووسًا” بسيناريوهات بعيدة المدى لقلب نتائج الانتخابات التي تبدو غير مقبولة ، من الناحية العملية والسياسية.

في لحظات إنكاره العميقة ، أخبر ترامب بعض المستشارين أنه سيرفض مغادرة البيت الأبيض في يوم التنصيب ، ليتم إنزاله بالقوه من تلك الحافة البيضاء..

و يتحدث خلال مؤتمر صحفي في وزارة العدل المدعي العام وليام بار William Barr”هناك تزوير للأسف في معظم الانتخابات. أعتقد أننا متسامحون للغاية معها.” لكن بار قال إنه في هذه الانتخابات يتمسك بالنتيجة التي تفيد بعدم وجود تزوير منهجي أو واسع النطاق ، وهو اكتشاف يرفض الرئيس ترامب الاعتراف به و هذا ما يخيف و يهدد استقرار المنطقة.

بواسطة
ترجمة : ديما رفيق حماده
المصدر
CNN

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى