تكنولوجيا

“غوغل” تشن حربا على الإعلانات المسيئة والخطرة

كشفت شركة “غوغل” أنها منعت أكثر من 780 مليون إعلان اعتبرتهم مسيئين أو خطرين أو لا يتسمون بالمصداقية عام 2015.

ويمثل ذلك ارتفاعا كبيرا عن العام السابق حيث منعت “غوغل” 524 مليون إعلان.

وقال سريدار راماسوامي نائب مدير “غوغل” للدعاية والتجارة في تصريح نشر عبر مدونة للشركة إن “بعض الإعلانات سيئة، مثل الإعلانات التي تحوي فيروسات أو التي تحجب المحتوى الذي تريد أن تراه أو تروج لبضائع زائفة”.

وأضاف أن “الإعلانات السيئة قد تفسد تعاملك مع الإنترنت، وهي مشكلة نتعامل معها بجدية تامة”.

وقال راماسوامي إن “لدى غوغل طاقم مكون من أخصائيين مهمتهم التصدي للإعلانات السيئة”.

وتوقف “غوغل” الإعلانات التي لا تلتزم بسياستها.

وأوقف أكثر من 10 آلاف موقع و18 ألف حساب للإعلان عن سلع مزورة مثل الدعاية عن سلع من إنتاج شركات كبرى بأسعار زهيدة. كما حجبت 12.5 مليون إعلان تروج لسلع للعناية بالصحة تعرض عقاقير لم تحصل على موافقة طبية رسمية أو تزعم منافع صحية وعلاجية غير مثبتة.

وكانت الاعلانات عن عقاقير الحمية ووسائل إنقاص الوزن الزائفة من أكثر الأمور التي اشتكى منها مستخدمو “غوغل” العام الماضي، وردت الشركة بإيقاف أكثر من 30 ألف موقع لتقديم مزاعم مضللة.

وتعهدت “غوغل” بأنها ستواصل حملتها ضد الإعلانات المضللة والسيئة هذا العام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى