أخبار إقتصادية

حكيم التقى رجال أعمال ووفد أصحاب المطاحن : سنعد دراسة شاملة لاحقا لتحديد السعر النهائي لربطة الخبز

ترأس وزير الإقتصاد والتجارة الدكتور آلان حكيم، قبيل ترؤسه وفدا لبنانيا إلى إيران الأسبوع المقبل، اجتماعا لوفد رجال الاعمال، في حضور المديرة العامة للاقتصاد عليا عباس، وجرى البحث في النقاط التي يجب ان يبحثها وفد اللجنة المشتركة برئاسة حكيم الذي سيزور ايران ولا سيما المواضيع التي تهم البلدين على الصعيدين الاستثماري والتجاري.

أصحاب المطاحن

والتقى وزير الإقتصاد وفدا من “تجمع أصحاب المطاحن في لبنان” برئاسة إرسلان سنو، في حضور مدير الحبوب والشمندر السكري حنا العميل، وكان عرض لموضوع كلفة الرغيف.

وعلى الاثر، قال سنو: “بناء على دعوة وزارة الاقتصاد والتجارة، اجتمعنا اليوم لتوضيح بعض الامور التي تتعلق بأسعار الطحين، وانطلقنا من مبدأ 590 ألف ليرة للطن الواحد من الطحين في خلال فترة الدعم، وأعلنا اليوم التزامنا بألا يتعدى سعر الطن 550 ألف ليرة تسليم أرض المطحنة ولا علاقة لنا بما يحصل بين التاجر والأفران”.

وأكد “تعاون أصحاب المطاحن مع الوزارة لما فيه مصلحة الجميع”.

حكيم

من جهته، قال حكيم: “تتحرك الوزارة في موضوع خفض سعر ربطة الخبز عبر زيادة الوزن، خصوصا بعد ورود طلبات عديدة من المواطنين، فاستشرنا أصحاب الأفران والمطاحن ولمسنا قبول الجميع بدرس الموضوع والمشاركة معا للتوصل إلى حل نهائي الأسبوع المقبل موعد خفض سعر ربطة الخبز، على أن نعد دراسة شاملة لاحقا مستقلة لتحديد السعر النهائي للربطة”.

أضاف: “إن التعاطي الإيجابي من قبل الأفران وتجمع المطاحن والإستعداد لخفض السعر الذي أعلن اليوم، يؤكد على التعاون مع الوزارة، مع المحافظة على معايير التعامل الخاصة بين الأفران والتجار. ان مصلحة المواطن فوق كل اعتبار وهدفنا واحد وهو تحسين استهلاكه اليومي في هذه الظروف الصعبة”. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى