مقالات

لسبب محير.. تنام الخيول واقفة!

 

من المعروف أن عالم الحيوانات ليس بالعالم البسيط أو الصغير، حيث تجد الكثير من التساؤلات لو تعمقت فيها قليلا، من الأمور المحيرة التي تتبادر للذهن، هو نوم الخيول وهي واقفة.

من المعروف أن الخيول هي أحد الحيوانات التي يتم تصنيفها تحت اسم “Prey Animals”، أي أنها تمثّل الفريسة في السلسلة الغذائية، وبناءً على هذا فإن الأحصنة تأخذ وضعية التأهب، فهي اعتادت على النّوم على سيقانها بكل راحة، لكي تتمكّن من الهروب في حالة تواجد أي مفترِس يهددها.

ولكن هذه الوضعية الغريبة في النوم، والتي لا تبدو مريحة بالمرة، لا ينطبق دائمًا على الأحصنة، فيحدث في بعض الأحيان أن نجد بعض الأحصنة تفترش الأرض لتنام، لكن في حالة واحدة أن يكون هناك أحد الأحصنة مستيقظًا لتحذيرهم في حالة وجود أي مفترِس بقربهم.

سبب نوم الأحصنة في النهار ؟
بما أن الحصان يخاف من أن يتم افتراسه من أي حيوان متوحّش، فقد اعتاد الحصان على أن ينام خلال النهّار، ذلك لأنها تعتبر أقل الفترات نشاطًا للحيوانات المفترسة.

من منظور أخر يقر الباحثوان في سلوك الحيوانات، أن الخيول فرائس تحمل غريزة الهرب، ولهذا السبب من الممكن التوصل إلى فهم حقيقي لنوم الخيول وهي واقفة.

فأول استجابة لأي تهديد يواجهها يكون بالهرب، لذلك تكون في كامل تأهبها للقيام بذلك، بالرغم من أنها معروفة أيضا بالتزام أرضها والدفاع عن القطيع في حالة استحالة الهرب، على سبيل المثال إذا كان مهراً في خطر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى