أخبار محلية

فنيش: بتنا أمام “داعشية” سياسية لا تقبل الآخر بعد اخلاء سماحة

اعتبر وزير الدولة لشؤون التنمية الإدارية محمد فنيش، “أن هناك مشكلة حقيقية في اداء البعض بالنسبة الى موضوع اخلاء سبيل ميشال سماحة، بحيث اننا بتنا امام حالة من “الداعشية” السياسية في لبنان، التي لا تقبل الآخر وتسعى لتشويه الآخر دون تقديم دليل”.

كلام فنيش جاء خلال رعايته حفل الإطلاق السنوي لبطاقة “أمير 2016″، في مدينة فرح – زوطر (النبطية)، بحضور شخصيات وفاعليات. وقال فنيش: “تعاملنا مع الحادثة طيلة الفترة الماضية دون أن نتدخل وبلا اي تعليق، والان صدر الحكم القضائي، فاحترموا حكم القضاء ولا تمارسوا هذا الترهيب”.

وأضاف: “ان هناك مرحلة اخرى فيها حكم، كيف يمكن ان يكون هناك ثقة امام هذا الترهيب الذي تمارسونة على القضاء”. وتابع: “هذا المسلك مع ما ارتكبه هؤلاء من ممارسات يهدد آخر ما تبقى من هيبة مؤسسات الدولة ومن سمعة القضاء. فنحن تعاملنا مع القضاء في حالات اكثر حساسية يوم اصدر القضاء احكام باخلاء سبيل او احكام تخفيفية على عملاء اسرائيل، ولم نحرض الناس ونهاجم القضاء، ولم نخلق مشكلة في البلد، فاذا كان هناك مشكلة فلنبحث عن القوانين لتبديلها او تطويرها، اما ان نهدم سلطات قائمة، ونشكك ونحرض الناس في الشارع وتوجيه الاتهامات فهذا يسقط مرة اخرى صدقية هؤلاء الذين يتحدثون عن مشروع الدولة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى