أخبار دولية

خريس: وحده الحوار يخرج لبنان من ازماته

احيت حركة “امل” وال “عوالة” واهالي بلدة عدلون ذكرى مرور اسبوع على وفاة احد كوادرها الحاج حسن عوالة “ابو غالب” باحتفال تأبيني حاشد اقيم في النادي الحسيني لبلدة عدلون، حضره رئيس المكتب السياسي للحركة جميل حايك وعضوا كتلة التنمية والتحرير النيابية النائبان علي خريس وعلي عسيران، ووفد من قيادة اقليم الجنوب في الحركة ووفود من الاحزاب والقوى الوطنية اللبنانية ولفيف من العلماء وفاعليات بلدية واختيارية وحشود شعبية من مختلف المناطق.

والقى خريس كلمة الحركة في الاحتفال استهلها بالحديث عن مناقبية الراحل ودوره الجهادي.

واكد “ثوابت الحركة في حماية الوحدة والعيش المشترك ودعم قيام الدولة وتفعيل عمل المؤسسات”، معتبرا “ان الحوار وحده القادر على اخراج لبنان من محنته وازماته”، مشيرا الى انه “من غير الجائز ان ينقطع عمل مجلس الوزراء على الاطلاق”.

واشار الى “ضرورة ان لا ينتظر اللبنانيون قدوم الحلول من الخارج لانه لا احد اليوم في الخارج يمكن له ان يساعد اللبنانيين على حل مشاكلهم”.

ودعا الى “ضرورة تقديم كل مقومات الدعم للجيش اللبناني والقوى الامنية”.

وختم كلمته بالتأكيد “ان اسرائيل هي العدو الحقيقي للجميع”، مشددا على “وجوب وعي مخاطر المشروع الصهيوني في فلسطين والمنطقة بأسرها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى