أخبار محلية

عسيران: على الأطراف أن تعيد النظر في أمورها لمصلحة لبنان

إستقبل النائب علي عسيران، في دارته، في الرميلة، سفيرة كندا ميشال كاميرون حيث بحثا في مختلف الأمور السياسية في لبنان، ونوّها بالإغتراب اللبناني في كندا. كما ناقشا الأوضاع المحلية والإقليمية من مختلف جوانبها.

كما عقد بعد اللقاء ندوة صحافية أكّد فيها أنه “أصبح من المفيد من كل الأطراف السياسية أن تعيد النظر في أمورها بهدف إعادة البوصلة لمصلحة لبنان واللبنانيين، مشيراً إلى أن “استمرار التجاذبات الثانوية هنا وهناك تتسبب بالكثير من الثقوب في نسيج المجتمع اللبناني وهذا يسبب أيضاً فشلاً في إداء الدولة وأجهزتها خصوصاً وأن الدولة هي نتيجة إرادة السياسيين مجتمعة”، لافتاً إلى أن “العالم بأسره أعطى لبنان الدعم اللامحدود لكي يبقى لبنان بلداً آمنا في هذا المشرق، وعلى القادة أن يعملوا بالمقابل لكي لا نخسر هذا الدعم”.

واعتبر عسيران أن الحوار الذي أطلقه دولة الرئيس الأستاذ نبيه بري يجب أن يبقى الهدف لنتمكن من اجتياز هذه المرحلة الصعبة، مؤكداً أن “الحديث عن محرقة هنا وحكم قضائي هناك وأمور ثانوية أخرى فانه يشل ديمومة الحياة في لبنان، كما ويجب على القادة الإتفاق على انتخاب رئيس للجمهورية لكي تعود الأمور إلى نصابها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى