أخبار محلية

بالتفاصيل والصور – نائب سوري يتهم أشرف ريفي بمحاولة اغتياله!

اتهم عضو مجلس الشعب السوري، النائب أحمد شلاش وزير العدل المستقيل أشرف ريفي بمحاولة اغتياله مساء أمس (الخميس) على طريق بيروت – دمشق عند مفرق شانيه، مؤكداً أنه “سيأخذ بثأره وسينتصر”.

روى النائب السوري عبر صفحته على فايسبوك “محاولة إغتياله” كما وصفها، وما حصل معه عند مفرق شانيه:

“وين قداحتك ؟!! هذا كان آخر ما قلته لفاتن زوجتي قبل أن أرى مفرق شانيه طريق بيروت – دمشق من السماء بإطلالة فاقت لوحات “انتونيتشيللي” روعة”.

وتابع: “فقد حلقت سيارتي على علو طابقين سكنيين لتحط على ظهرها عاجزة عن النهوض، تلك السيارة التي اعتادت نقل العجائز و الكهلة مجاناً من على قارعة الطريق، عاجزة عن النهوض بي .. يا لها من سخرية للقدر!!”

واضاف: “كنت أسير بسرعة متهورة أقرب للرعونة .. وزوجتي تقول لي :”خفف حمودة”، أنا اقول لها :”ما حزرتي !!” و أنا أضحك كالمجانين أعطيها وأكوي لها زائداً بالسرعة، وعلى حين غرّة عبوة ناسفة وزنت ما يقارب الـ 70 كغ من مادة الـ C4 المخلوطة بمادة الـ GHL -09 فرقعت بنا، ليظهر برق من العدم وكأنهما غيمتين استوائيتين ارتطمتا ببعض ليحل من بعدهما المطر على أرض “نواكشوط” في موريتانيا الحبيبة، تبع هذا البرق صوت رنين .. بعدها أجلس أنا رأسا على عقب في سيارتي.. أُحدق إلى يميني لأرى زوجتي فاتن يتدلى شعرها فوق وجهها تماما عند زاوية حزام الأمان العلوية، هطلت دمعة من عيني فجأة لأنني ظننتها فارقت الحياة، تمالكت نفسي وقلت : هاي حال الدنيا .. لازم تكون قوي شيخ”.

رفعت رأسها فجأة .. فاصابني الهلع و صرخت بها :”لا”، كانت تنظر لي فتوسعت حدقتا عيناها وفنجرت بي.. فزاد رعبي.. وبدأت بالهذيان و أقول لها : “مين إنتي.. وين فاتن مرتي.. إنتي مين؟، قالت لي: “أحمد !! شو صار “، رددت عليها: “خليكي عندك.. راجعلك “، فسحبت موسي من أسفل خصري الخلفي وقطعت حزام الأمان وركلت زجاج النافذة ركلة واحدة أصبحت غبار على إثرها .. وخرجت من الشباك.. عند خروجي شممت رائحة بنزين كان يزرب من خزان الوقود.. وعقبه إطلاق رصاص.. خلعت باب السيارة واستخدمته كدرع واقي و رغم ذلك إستطاعت إحدى الرصاصات النفاذ وشفت أذني. نظرت باتجاه الساعة الحادية عشرة فوجدت كبل توتر عالي يرقص زاحفا نحو بقعة البنزين مهدداً إياي بالحرق”.

وتابع شلاش روايته: “نظرت إلى السماء متحدثا لله.. فأوحى إليّ الله برؤية عندما كنت صغيرا سألت والدي: “يابا ليش ما يتكهرب العصفور لمن يوقف على كبل الكهربا.. قال لي “يابا الطير لازم يلمس كبل موجب وواحد سالب على شان يصير طير مشوي، عندها أمسكت بكبل التوتر العالي ورميته إلى بعد عشرة أمتار.. توقف إطلاق الرصاص وأتت قوات الجيش والشرطة والإسعاف والصحافة”.

وختم: “لكن والله عرفتك يا أشرف ريفي من اللحظة يلي طارت فيها السيارة وأنا بالهوا عرفت إنو أنت وحطيت راسي براسك وتاري رح آخدو منك وما رح يكون في جولات.. رح تكون جولة وحدة وأنا الربحان”.

واشار شلاش في تعليق أن محاميه الخاص بدأ اجراءات رفع دعوة قضائية على ريفي “بتهمة محاولة قتلي عمداً وزوجتي عن طريق زرع عبوة ناسفة بسيارتي وأضع كل ملابسات الحادث والسيارة والشهود والطب الشرعي تحت تصرف الأمن العام و اللواء عباس إبراهيم شخصياً “

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى