أخبار محلية

تجمع العلماء استنكر قرار مجلس التعاون حيال حزب الله ونوه باستعداد الحريري الاستمرار في الحوار

استنكر تجمع العلماء المسلمين، في بيان اليوم، “إعلان مجلس التعاون الخليجي عن وضع “حزب الله” على لائحة الإرهاب”.

ورأى ان “المطلوب من الدولة اتخاذ الإجراءات المناسبة في وجه قرار كهذا ينال من مكون أساسي من الشعب اللبناني، وكل من تحدث في السابق عن التضامن العربي نسأله اليوم: ما رأيه وما موقفه من هذا التضامن الذي ينال من فئة أساسية من الشعب اللبناني كان لها الدور الأبرز في تحرير وطنه من رجس العدوان الصهيوني؟”.

ونوه ب”استعداد الرئيس سعد الحريري للاستمرار في الحوار مع “حزب الله” درءا للفتنة”، واعتبره “موقفا مسؤولا وفيه فائدة للوطن شرط أن يكون منطلقا من نية حقيقية في الوصول إلى نتائج تلغي حالة الاحتقان أو على الأقل تنظم الخلاف وتمنعه من التطور إلى ما لا يحمد عقباه”.

ودعا “الأطراف الفاعلين في البلد من قوى سياسية وشخصيات عامة ومسؤولين ورجال دين الى التنبه لخطورة المرحلة والاستنفار في مواجهة ما يحاك لهذا البلد، والوقوف صفا واحدا لصد محاولات الفتنة التي يسعى اليها أعداء وطننا الحبيب لبنان”.

وسأل عن “الاجراءات التي ستتخذتها الدولة بعدما سمعنا في وسائل الإعلام عن باخرة تركية محملة بالأسلحة أوقفت في اليونان وكانت في طريقها إلى لبنان، وفي حال صحة ما سمعناه فما هي طريقة التعامل مع مسألة خطيرة في هذا المستوى؟”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى