إيقاف مدرب ليفركوزن 3 مباريات وتغريمه مالياً

قال الاتحاد الألماني لكرة القدم  إن مدرب باير ليفركوزن روجر شميدت عوقب بالايقاف لـ3 مباريات، وجرى تغريمه 20 ألف يورو، لرفضه مغادرة أرض الملعب بعد طرده خلال مباراة في البونديسليغا، ما تسبب في إيقاف المواجهة.

وأضاف الاتحاد أن شميدت أصر على التصرف بشكل غير رياضي خلال هزيمة ليفركوزن 0-1 أمام بروسيا دورتموند الأحد الماضي.

وتابع في بيان أنه سيحظر على شميدت الوجود في غرف تغيير الملابس ومناطق اللاعبين خلال المباريات.

وبعد أن سجل دورتموند هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 64، دخل الحكم فيلكس تسفاير في نقاش حاد مع قائد ليفركوزن شتيفان كيسلينغ والمدرب شميدت، بسبب عدم رضاهما عن الطريقة التي جاء بها الهدف.

ورأى مدرب ليفركوزن أن لاعب دورتموند ماتياس غينتر لم ينفذ الركلة الحرة من مكان ارتكاب المخالفة، ليبدأ هجمة مرتدة سريعة أدت لهدف دورتموند.

وطلب تسفاير بعد ذلك من الحكم الرابع إبلاغ شميدت بطرده، لكن المدرب رفض ترك الملعب ثم طلب من كيسلينغ الأمر نفسه.

لكن شميدت رفض الانصياع للقرار، ليقرر الحكم والمساعدان ترك أرض الملعب على الفور.

وتوقفت المباراة لتسع دقائق، ليتوجه الفريقان إلى غرف الملابس، قبل أن يترك شميدت المنطقة الفنية ويتوجه الى المدرجات لتستكمل المباراة.

وقال الاتحاد الألماني لكرة القدم إن شميدت الذي اعتذر عن تصرفه تقبل العقوبة.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


Please Fill Out The TW Feeds Slider Configuration First
error: Content is protected !!