أمل وحزب الله في الجنوب : الاتفاق على صيغة البيان الوزاري أظهر صورة لبنان الجامعة

عقد اجتماع في مقر قيادة حركة “أمل” في مدينة صور، بين قيادة الحركة في إقليم جبل عامل وقيادة “حزب الله” في المنطقة الأولى.

وأفاد بيان صادر عن المجتمعين انهم “عرضوا لآخر المستجدات على الساحة العربية والداخلية، فأكدوا أن ما يجري هو استهداف لمشروع المقاومة والممانعة في المنطقة، وأن المستفيد الأول هو العدو الإسرائيلي، وشددوا على أن الوحدة الوطنية هي السبيل لمواجهة كافة المشاريع التي تستهدف لبنان ووحدته، وأن المعادلة الذهبية الجيش والشعب والمقاومة ما زالت هي الرد على كل المتآمرين، وأن لغة الحوار بين جميع المكونات السياسية هي السبيل لمواجهة كافة الأزمات، وفي مقدمتها أزمة الفراغ في سدة الرئاسة، حيث يجب العمل لإنجاز هذا الاستحقاق ومن خلاله تفعيل عمل كافة المؤسسات، وأولها مجلس الوزراء والعمل التشريعي في مجلس النواب”.

واعتبر البيان أن “الاجتماع الأخير لمجلس الوزراء والاتفاق على صيغة البيان أظهر صورة لبنان الجامعة، حيث تحملت كافة الأطراف المسؤولية للحفاظ على وحدة لبنان”.

وتابع: “ناقش المجتمعون استحقاق الانتخابات البلدية والإختيارية التي ستجري في أيار المقبل، والتأكيد على الإلتزام بالاتفاق الذي رعاه دولة الرئيس نبيه بري وسماحة السيد حسن نصرالله في العام 2010، والذي أنتج مجالس محلية على مستوى طموحات أهلنا، حيث شكلت رافعة للعمل الإنمائي في كافة القرى والبلدات، كما شكل هذا الاتفاق نموذجا راقيا على المستوى العمل الثنائي، وكان من أجل مصلحة الوطن، وأملت القيادتان أن يسهم هذا الاتفاق وخاصة في هذه المرحلة الصعبة بما فيه خير الوطن والمواطن، وأن ينتج مجالس تكون على قدر من المسؤولية اتجاه أهلنا الأوفياء الذين يستحقون الكثير لرفع مستوى الإنماء في كافة القرى والبلدات”.

وأكد “الوقوف الدائم إلى جانب الشعب الفلسطيني الذي يخوض اليوم مواجهة مع قوات الاحتلال بأبسط الأدوات من خلال استعمال السكاكين والحجر والعصي وعمليات الدهس التي أربكت كيان العدو الصهيوني”. 

الوكالة الوطنية

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


Please Fill Out The TW Feeds Slider Configuration First
error: Content is protected !!