باسيل طلب من بعثة لبنان في الامم المتحدة رفع شكوى عن اعتداءات العدو في الغجر وشبعا : خرق فاضح للقرار 1701 وانتهاك للسيادة

أرسل وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل كتابا الى بعثة لبنان لدى الأمم المتحدة في نيويورك، عن الإعتداءات الإسرائيلية التي طالت أخيرا بلدة الغجر ومزارع شبعا المحتلتين، “الأمر الذي يشكل خرقا فاضحا للقرار 1701، وانتهاكا لحقوق السكان والسيادة اللبنانية”، مطالبا برفع شكوى عاجلة الى مجلس الأمن.

وجاء في الكتاب: “لما كانت قوات الاحتلال الإسرائيلية لا تزال تتمادى بانتهاك السيادة اللبنانية وتمعن بعدم الالتزام بجميع القرارات الدولية ذات الصلة ولا سيما القرار 1701، يطلب إليكم إبلاغ الجهات المعنية في منظمة الأمم المتحدة، ولا سيما مجلس الأمن الدولي، بما تقوم به حاليا قوات الإحتلال في كل من الجزء اللبناني المحتل من بلدة الغجر ومزارع شبعا:

1- في بلدة الغجر، تقوم سلطات الإحتلال بفرض أنظمة وقوانين جديدة على الجزء المحتل من البلدة وعلى سكانه يتمثل بإرغامهم على دفع ضرائب من جهة، وبإنشاء جماعات سكانية إستيطانية من جهة أخرى.

2- في مزارع شبعا المحتلة، باشرت قوات الإحتلال بشق طرقات وأعمال بنى تحتية أخرى”.

أضاف الوزير باسيل في كتابه: “ولما كانت هذه الممارسات تشكل اعتداء إسرائيليا جديدا يطال سكان الجزء اللبناني من بلدة الغجر وينتقص من حقوقهم ويزيد من إخضاعهم لسلطات الإحتلال، وبما أن الممارسات في مزارع شبعا تشكل انتهاكا خطيرا للسيادة اللبنانية وخرقا لحرمة الأراضي اللبنانية في هذه المزارع، يطلب إليكم رفع شكوى عاجلة إلى مجلس الأمن ومتابعة الأمر مع من يلزم”.

وكان الوزير باسيل قد أرسل كتابا عن الخروقات الإسرائيلية الى وزارة الدفاع الوطني، طالبا منها تزويد وزارة الخارجية بكل ما يتوافر لديها من معلومات وبالسرعة القصوى.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


Please Fill Out The TW Feeds Slider Configuration First
error: Content is protected !!