اغلاق الحدود السورية اللبنانية .. إلى متى ؟

اغلاق الحدود السورية اللبنانية .. إلى متى ؟ بقلم ليليان معروف – سوريا 

أدى اطباق الحصار الداخلي على اللبنانيين وانعزاله عن جواره خارجيا إلى خروج الاصوات للمطالبة بفتح الحدود والمعابر الشرعية بين البلدين والذي أتى بتأثيره السلبي على اللبنانيين والايجابي على السوق السورية.

ومع انخفاض قيمة الليرة اللبنانية امام الدولار الامريكي وارتفاع الاسعار في السوق بات من الضروري النظر الى الشقيقة سوريا للتوجه اليها واقتناء الحاجات الضرورية ولاسيما كانت حاجة دائمة لأهل الشمال اللبناني في التوجه الدائم الى سوريا للعلاج والشراء وزيارة الاقارب فكان الاغلاق بمثابة السجن بالنسبة للبنان عامة ولهؤلاء خاصة.

أما الجانب السوري فهو المستفيد والرابح الأكبر من الاغلاق حيث انخفضت عمليات التهريب بشكل كبير من السوق السورية الى اللبنانية كما انخفضت عمليات التلاعب بالليرة السورية على غرار مايحصل من تلاعب في السوق السوداء اليوم في لبنان ما حافظ عليها من الارتفاع مجددا امام الدولار الامريكي.

وبعيدا عن الوضع الاقتصادي المراتبط كثيرا فما يجمع البلدين صلات الرحم والقربى فبات فتح الحدود ضروريا اليوم ومن وجهة نظر هؤلاء أن لاحاجة للاغلاق مع التقيد بالاجراءات الاحترازية ضد فيروس كورونا.

لا وضع سياسي يؤخر الفتح فالعلاقات السورية اللبنانية اليوم توصف بالجيدة ولا سبب آخر غير فيروس كورونا يدعو للاغلاق …مناشدات كثيرة طالبت باعادة فتح الحدود المغقلة منذ ثلاثة اشهر تقريبا في الوقت الذي لاتوجد فيه معلومات عن موعد اعادة فتح المعابر بل توجد معلومات بالاغلاق حتى اشعار آخر.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
Please Fill Out The TW Feeds Slider Configuration First
error: Content is protected !!