ما فعله أبو مالك بعد فراره من الجيش..

صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه، البيان الآتي:

“أثناء قيام قوة من الجيش فجر اليوم، بدهم أحد المنازل في محلة دنكة – عكار بحثا عن أحد المطلوبين، بادر المدعو عاطف محمد سعد الدين، وهو جندي فار من الجيش، وينتمي إلى أحد التنظيمات الإرهابية، إلى إلقاء قنابل يدوية وإطلاق نار من سلاح حربي باتجاه عناصر الدورية، الذين ردوا على النار بالمثل ما أدى إلى مقتل المدعو سعد الدين.

ومن العمليات والنشاطات الإرهابية التي شارك فيها الأخير:

– تنسيقه مع مجموعة إرهابية لتسهيل تسلل عناصرها بتاريخ 22/7/2014، إلى أحد مراكز الجيش في محلة تلة عين الشعب – عرسال، حيث كان يخدم في هذا المركز، وقيامه بالإشتراك مع هؤلاء العناصر بسلب أسلحة عائدة للمركز، ثم الفرار معهم باتجاه جرود عرسال والالتحاق بأحد التنظيمات الإرهابية، مطلقا على نفسه اسم أبو مالك، ومبايعا أمير التنظيم في منطقة القلمون.

– مشاركته مع الإرهابيين في قتال الجيش خلال معركة عرسال، وتعرضه لإصابة في عينه ويده من جراء هذه المعركة.

-ارتباطه لاحقا بمجموعة الإرهابي أسامة منصور، وتورطه في معارك طرابلس”.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


Please Fill Out The TW Feeds Slider Configuration First
error: Content is protected !!