بريطانيا وايرلندا نصحتا رعاياهما بعدم السفر الى بروكسل

نصحت بريطانيا وايرلندا امس رعاياهما بعدم السفر الى بروكسل الا في حال الضرورة، وذلك بعد الاعتداءات التي ضربت العاصمة البلجيكية واوقعت نحو ثلاثين قتيلا واكثر من مئتي جريح.

وقالت الخارجية البريطانية :ان “السلطات البلجيكية تنصح حاليا بعدم السفر الى بروكسل. ونحن ننصحكم باتباع تعليمات سلطات الامن البلجيكية”.

وهذا البلاغ النادر تجاه بلد اوروبي يأتي بعد تحذير آخر صدر بعد الاعتداءات بقليل ودعا الى “اليقظة” والى “البقاء بعيدا عن التجمعات” وعدم استخدام وسائل النقل العامة.

واعلنت لندن ارسال فريق محققين لمساعدة السلطات البلجيكية.

وقال الناطق باسم رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون اولا :ان “لندن تنصح بعدم السفر الى بروكسل الا للضرورة القصوى”. وبعد ذلك اصدرت الخارجية البريطانية بلاغا ينصح بعدم التوجه الى بروكسل.

من جهة اخرى، قالت الوزارة مساء امس :ان “بريطانيين اثنين جرحا في اعتداءات بروكسل. كما اعلنت عن ارسال فريق من المحققين لمساعدة السلطات البلجيكية”.

وقال ناطق باسم رئيس الوزراء :”يجب جمع اكبر قدر ممكن من المواد للمساعدة في دفع التحقيق قدما ومحاولة فهم ما حدث وتحديد من هو المسؤول”.

وقال رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون اثر اجتماع طارىء لحكومته خصص لهذه الاعتداءات :”لن نسمح ابدا للارهابيين بان ينتصروا”.

وقال رئيس فرع مكافحة الارهاب في الشرطة البريطانية مارك رولي ان “الشرطة البريطانية عززت انتشارها في الاماكن الحساسة في بريطانيا وبينها وسائل النقل لحماية السكان”.

واضاف :”في اجراء وقائي، تم تعزيز الوجود الامني في المملكة المتحدة في المواقع الحساسة بما فيها وسائل النقل، لحماية السكان وطمأنتهم”.

وتابع ان “الشرطة نشرت عددا اضافيا من رجالها في لندن، سيقومون بدوريات واضحة جدا في اماكن اساسية في العاصمة بما فيها شبكة النقل”.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


Please Fill Out The TW Feeds Slider Configuration First
error: Content is protected !!