الرئيس واتارا: ثمن أمام الوفد اللبناني التضامن مع ساحل العاج

استقبل الرئيس العاجي الحسن واتارا الوفد النيابي اللبناني المؤلف من النائبين علي خريس وسيمون ابي رميا والقائم بالاعمال وسام كلاكش، ممثل الرئيس نبيه بري في افريقيا محمود ناصرالدين، رئيس غرفة التجارة والصناعة جوزف خوري ونائبه ناصيف سقلاوي وصدر داود.

وثمن واتارا “اهتمام دولة الرئيس نبيه بري وموقف لبنان الداعم والوقوف الى جانبنا في مواجهة الارهاب”، مؤكدا “أن العملية الارهابية التي حصلت في ساحل العاج تدل على ان الارهاب الذي يضرب في أكثر من بلد هو نفسه ويجب مكافحته على مستوى كل الدول ضمن تعاون دولي”.

وسلم خريس رسالة خطية من رئيس مجلس النواب رئيس الاتحاد البرلماني العربي نبيه بري، ونقل عنه استعداد لبنان للتعاون مع دولة ساحل العاج في كل المجالات وخصوصا الأمنية منها.

ابي رميا
وبعد الزيارة صرح أبي رميا: “أتينا بتوجيه من دولة رئيس مجلس النواب لأن ما يجمع الشعبين تاريخ طويل من التعاون والتلاقي، وهذا تعمد في المشهد الاخير الذي حصل في منطقة غراند بسام من عمل إرهابي أدى الى سقوط عدد من الضحايا، فامتزج الدم العاجي مع الدم اللبناني وكانت معودية الدم”.

وأكد “توحيد الجهود والتعاون لمكافحة هذا الخطر الذي يهدد الامن والاستقرار في كل دول العالم”.

غيوم
ثم انتقل الوفد الى مبنى مجلس النواب واجتمع مع رئيس مجلس النواب سورو غيوم وتحدث شاكرا بري على ارسال وفد نيابي “هو الاول الذي يزور ساحل العاج للتضامن والوقوف معنا في مواجهة الارهاب”. ونوه بدور اللبنانين في ساحل العاج.

ووجه دعوة الى بري لزيارة ساحل العاج، وطلب من الوفد أن يكون هناك تعاون بين المجلسين لجهة تبادل الخبرات على صعيد العمل البرلماني.

من جهته سلمه خريس رسالة خطية من بري ووجه له دعوة لزيارة لبنان.
وبعد اللقاء صرح ابي رميا: “ان هدف الزيارة هو التضامن معكم في مواجهة الارهاب لان ما يجمع لبنان وشاطئ العاج تاريخ من الصداقة والتعاون”. وأثنى على كلام رئيس المجلس وأكد استعداد مجلس النواب اللبناني لوضع خطة وآلية عمل مشتركة لتبادل الخبرات في كل المجالات.

وكان سلم الى رئيس مجلس النواب العاجي هدية رمزية مقدمة من بري. 

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


Please Fill Out The TW Feeds Slider Configuration First
error: Content is protected !!