مجلّة “نيوزويك” الأميركية توجه انتقاداً لاذعاً للرئيس الأميركي دونالد ترامب وتصفه بـ “الصبي الكسول”

مجلّة “نيوزويك” الأميركية توجه انتقاداً لاذعاً للرئيس الأميركي دونالد ترامب وتصفه بـ “الصبي الكسول” لأنه يكثر من ممارسة لعبة الغولف ومشاهدة التلفاز على حد قولها.

وجّهت مجلّة “نيوزويك” الأميركية انتقادات لاذعة ربما هي الأقسى من نوعها حتى الآن للرئيس الأميركي دونالد ترامب، واصفة إياه بـ “الصبي الكسول”!

ونشرت المجلّة صورة تظهر ترامب جالساً على كرسي بطريقة تدل على الكسل، حيث يشاهد التلفاز ويتناول الطعام.

وفي مستهلّ مقالها اللاذع، قالت “نيوزويك” إنّ “الغولف والتلفاز لن يجعلا أميركا عظيمة مجدداً”، في اتهام لترامب بأنه يقضي أوقاته بممارسة لعبة الغولف ومشاهدة التلفاز، ورداً على شعاره الذي رفعه خلال حملته الانتخابية.

وذكّرت المجلّة الأميركية أنّ ترامب كان قد وعد قبل انتخابه رئيساً للولايات المتحدة، أنه لم يكون لديه وقت لكي يلعب الغولف، وذلك بعدما انتقد مرّات ومرّات الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما بأنه كان يمارس هذه اللعبة في الوقت الذي كانت فيه البلاد تمرّ بأصعب فترة اقتصادية أثناء أزمة الدَّيْن التي انتهت باتفاق بين أعضاء الكونغرس سمح برفع سقف هذا الدَّيْن. وذكّرت المجلّة أن أوباما مارس لعبة الغولف بعد 4 أشهر من تنصيبه رئيساً، بينما مارس الرئيس الأميركي السابق جورج دبليو بوش لعبة الغولف بعد مرور 5 أشهر على تنصيبه، أما ترامب، ومنذ تنصيبه في كانون الثاني/ يناير الماضي حتى الآن، فقد زار نادي غولف 40 مرّة، مما كلّف دافعي الضرائب الأميركيين حوالى 55 مليون دولار.

من جهة أخرى، قالت المجلّة إنّ الرئيس الأميركي يشاهد التلفاز لمدة 5 ساعات يوميّاً، معلّقة على الأمر بالقول “يبدو أنه يثق بـ “Fox an friends” أكثر من أعضاء مجتمع الاستخبارات الأميركي الذين يطلعونه على كل شيء كل صباح”، ناقلة عن صحيفة “بوليتيكو” قولها إن أحد العاملين داخل البيت الأبيض أشار إلى أن الرئيس الأميركي “يشعر بالملل ويفضل مشاهدة التلفاز”.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
Please Fill Out The TW Feeds Slider Configuration First