عن فوائد الكركم الغذائية

الكركم نبات من عائلة الزنجبيل، يعود أصله إلى جنوب غرب الهند، ويُستهلك كأحد التوابل على شكل مسحوق. لإعداد هذا المسحوق يتم غلي جذور النبات لمدة 30-40 دقيقة، ثم تُجفف وتُطحن.

تحتوي الملعقة الصغيرة من الكركم على 29 سعرة حرارية، و0.9 غرام من البروتين، و0.3 غرام من الدهون، و6.3 غرام من الكربوهيدرات من ضمنها غرامين من الألياف، و0.3 غرام من السكر.

توفر كل ملعقة صغيرة من الكركم 26 بالمائة من الاحتياجات اليومية للإنسان من المنغنيز، و16بالمائة من الحديد، و5 بالمائة من البوتاسيوم، و3 بالمائة من فيتامين سي.

استُخدم الكركم في الطب الهندي والصيني القديم لعلاج الالتهابات، والأمراض الجلدية، والجروح، وأمراض الجهاز الهضمي والكبد.

الفوائد الصحية. تساعد مادة الكركمين التي يحتويها الكركم الهضم من خلال تحفيز المرارة لإنتاج الصفراء، كما أظهرت دراسات أن الكركم يعالج مشاكل الغازات والانتفاخ لدى من يعانون من عسر الهضم.

يقلل الكركم الالتهابات بفضل الإنزيمات التي يحتويها. وتعتبر الالتهابات الخيط المشترك بين أمراض السكري والقلب والسكتة الدماغية والتهاب المفاصل والسرطان والزهايمر والقولون العصبي والتهابات الأمعاء.

وقد وجدت دراسة أن تناول مرضى التهاب المفاصل الكركم لمدة 3 أشهر متتالية ساعد على خفض الالتهاب، وأسهم في تحسن قدرتهم على السير.

يقلل الكركم من خطر تجلط الدم، ويمنع تراكم الترسبات على جدار الشرايين، ويقلل مستويات الكولسترول، وقد تبين أن تناول 4 غرامات من الكركم يومياً يسهم بشكل فعّال في خفض مستويات الكولسترول بالدم.

من فوائد الكركم الأخرى: يساعد على إنقاص الوزن، ويقلل من نسبة الدهون الثلاثية بالدم، ويزيد من عملية الاستقلاب، ويحسن حساسية الجسم للأنسولين.

(24)

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


Please Fill Out The TW Feeds Slider Configuration First
error: Content is protected !!