حسن جابر… بطل جديد في مسلسل الاختطاف | وفاء ناصر

 لم يخلْ رجل الأعمال اللبناني “حسن محمد جابر”(حنينو) مواليد النبطية 1966، أن خط تنقله المعهود بين لبنان والغابون بحكم عمله في التجارة العامة، قد يوقعه ضحية عملية اختطاف. 

جابر الذي هاجر من وطنه إلى الغابون لتحصيل رزقه عام 1983 يحمل الجنسيتين اللبنانية والغابونية، خُطف مساء السبت في السابع من أيلول الساعة 8:30 في مطار اديس ابابا_إثيوبيا حيث حطّت طائرته. إذ كان من المفترض ان يستقل طائرة ثانية من أديس ابابا متوجهة الى بيروت كونه لا يوجد خط طيران مباشر من ليبرفيل (الغابون) الى لبنان.

 

وفي التفاصيل أن رجل أمن في المطار وقف على درج الطائرة طالبا من جميع ركاب درجة رجال الأعمال الصعود إلى الباص لنقلهم إلى الطائرة الثانية المتوجهة إلى بيروت باستثنائه. وعندما سأل ابن عمته علي جابر، الذي كان برفقته، عن سبب تأخير الحاج حسن باللحاق بهم أو الإنضمام إليهم كان الجواب أنه سيستقل الباص الثاني و هذا ما لم يحصل. 

توجهت الطائرة الى بيروت وبقي الحاج حسن محتجزا في اديس ابابا. عائلته المفجوعة لا تعلم الجهة التي احتجزته ولا التهمة الموجهة إليه ولا تستطيع التواصل معه كون خطّاه اللبناني والغابوني مقفلان. وآخر اتصال أجراه مع ابنته نور كان قبل توجهه إلى المطار في الغابون.

أجرت العائلة مروحة اتصالات لمعرفة خبر عن الحاج جابر. فتواصل اخاه الحاج عماد جابر_رئيس الجالية اللبنانية في الغابون سابقا_ مع وزارة الخارجية في الغابون والسفير الغابوني في اديس ابابا. وأمّن نواب المدينة التواصل بين عائلة المخطوف ووزارة الخارجية اللبنانية. وحتى الآن لا يوجد أي خبر عن مكان وجوده أو مصيره. وقد أشار النائب جابر أنه سيتابع القضية. 

أصحاب الحاج حسن واهل مدينته لاسيما الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي دعوا الى وقفة تضامنية معه بغية تفعيل عملية البحث عنه أمام السراي الحكومي في النبطية غدا. وفي اتصالنا مع ابنة المخطوف التي شكرت أهل المدينة وكل من وقف إلى جانبهم في هذه القضية أكدت على أن هذه الدعوة العفوية لم تدعُ لها العائلة بل كانت نابعة من قلوب محبيه. وأشارت أنه سيتم تأجيل الاعتصام ريثما تتلقى عائلة الحاج حسن ردا من وزارتي الخارجية اللبنانية والغابونية. على أن يكون الاعتصام الخطوة التالية في حال لم تنجلِ ملابسات القضية.

مرة جديدة تفجع عائلة لبنانية باختطاف احد أبنائها في القارة السوداء. المسلسل مستمر وإن انتهت حلقته السابقة بالإفراج عن المختطف علي ياسين. ويبقى السؤال: من تراه يحمي أبناء الوطن في بلاد الاغتراب؟ لماذا يتم اغتنام فرصة اقتناصهم؟ وهل القتل والخطف باتا من المسلمات؟

1 Comment on حسن جابر… بطل جديد في مسلسل الاختطاف | وفاء ناصر

  1. شكرا لكل المتضامنين و لاسرة znn و الاخت وفاء خاصة على تعاونها السريع مع العائلة بنشر الخبر

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
Please Fill Out The TW Feeds Slider Configuration First
error: Content is protected !!