هكذا علق الناشطون على مكافأة ال 10 ملايين دولار مقابل معلومات عن شخصيات في حزب الله

تعاطى عدد من اللبنانيين بسخرية مع التغريدة التي نشرتها “الخارجية الأميركية” على حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” والتي جاء فيها: “يقدم برنامج “مكافآت من أجل العدالة” التابع لوزارة الخارجية الأميركية مكافأة تصل إلى 10 ملايين دولار مقابل معلومات تؤدي إلى تعطيل الآليات المالية لمنظمة حزب الله اللبنانية الإرهابية”.

 

فمن جهته، قال الناشط حمزة عواد: ” أنا عندي معلومات عن الآلية … بتسلموني لـ 10 مليون دولار بقلكن شو لون الآلية كل شي يحقو 10 مليون تاني بقلكن ع شو بتمشي مازوت أو بنزين”.

 

أمّا الإعلامي في قناة “الميادين”، علي مرتضى، فبلّغ على سبيل المزاح عن الناشط محمد شمس الدين قائلاً: “هيدا الزلمي مسؤول تبييض الاموال بالحزب .. عامل حالو حركة تمويه واسلوب حياتو فقير تمويه، حققوا معو و بتتأكدوا من حكيي .. تكرموا هيدي باخد عليها 20 الف بس”.

 

أما قاسم يونس، فبلّغ عن حماته، قائلاً: “حماتي إما لمرتي”.

 

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


Please Fill Out The TW Feeds Slider Configuration First
error: Content is protected !!