وفيق صفا في ضيافة ريّا الحسن وهذا ما تقرر !

موقع MTV

رئيس وحدة الارتباط والتنسيق في حزب الله وفيق صفا هو المكلّف دوماً، من قبل الحزب، بالتنسيق مع وزارة الداخليّة اللبنانيّة. هكذا كان مع الوزير السابق نهاد المشنوق، وهذا ما شرع به مع الوزيرة ريّا الحسن.
 
وعلم موقع mtv أنّ اجتماعاً عُقد بين الحسن وصفا، يوم الجمعة الماضي في وزارة الداخليّة والبلديّات، وتمّ فيه بحث عددٍ من المسائل المتصلة بالتنسيق بين الوزارة والحزب، خصوصاً ما يتّصل بالشأن الأمني.
وتشير المعلومات الى أنّ نتائج الاجتماع كانت إيجابيّة، حيث بدا صفا متجاوباً جدّاً مع توجّه الحسن لإنهاء المظاهر الأمنيّة التي شهدتها بيروت وضواحيها خلال السنوات المنصرمة، نتيجة الوضع الأمني الذي كان سائداً، علماً أنّها باشرت هذه الخطوة من محيط الوزارة في الصنائع، قبل أن تمتدّ الى مواقع أخرى.
 
وقد كان توافق بين الحسن وصفا على أن يبدأ حزب الله بإزالة الحواجز الإسمنتيّة من مداخل الضاحية الجنوبيّة وبعض المواقع في المنطقة، التزاماً بقرار الحسن.
ويشكّل التزام الحزب خطوةً إضافيّة في مسارٍ بدأه منذ فترة، وفُسِّر بأنّه يصبّ في مزيدٍ من “لبننة” الحزب وتجنّبه استفزاز الفرقاء الآخرين، وقد يكون أبرز علامات هذا التوجّه العقاب الذي لحق بالنائب نواف الموسوي، بعد موقفه المثير للجدل في مجلس النوّاب.
 
وتجدر الإشارة الى أنّ إزالة الحواجز الإسمنتيّة لا تعني أبداً تراجع حزب الله عن تدابيره الأمنيّة في منطقة تشكّل معقلاً لقياداته، إلا أنّها تعتبر خطوة في طريق تأكيد الحزب على خضوع الضاحية للشرعيّة اللبنانيّة.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
Please Fill Out The TW Feeds Slider Configuration First
error: Content is protected !!