::: عـــلـــي ابن الــ21 ربيعا .. خطفه الموت على دراجته النارية في اقليم التفاح

لم يصدق أحد في “جرجوع” ان الشاب ” المحبوب جدا” علي الشامي رحل باكرا … 

ترك خلفه أسى، ولوعة، وألف دمعة ، بكته على هذا الرحيل الخاطف.

ابن الــــ21 عاما، ربيع أهله والوردة التي تفتحت وحملت معها الضحكة والامل في عائلته…

على دراجته النارية ، خطفه الموت … كان الخبر كما الحادث مؤلم ، هكذا الموت يخطف يوميا زهرة شباننا على الطرقات.

بلدة جرجوع فجعت بوفاة ابنها المأسوف على شبابه ” علي محمود الشامي ( 21 عاما) في حادث سير وقع معه عصر اليوم عند مفترق معلم مليتا- عين بوسوار، عندما صدمته سيارة فولفو يقودها شاب من بلدة جباع ، حيث فارق علي الحياة

وستودعه غدا السبت بلدته جرجوع بدموع محبيه وألم فراق

 

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


Please Fill Out The TW Feeds Slider Configuration First